مقالات: ماهو الخمس؟ وكيف يتم إخراجه؟      •      التكامل في المراقبة الباطنية      •      البيئة وأثرها في تربية الطفل      •      غريزة حب الذات وكيفية التعامل معها (1)      •      لن اترك ابني المراهق وحده!!      •      مسائل وردود: هل يجب الخمس في الهدية العظيمة؟      •      الرذاذ المتناثر عند غسل الجروح      •      في صيام شهر رمضان      •      ما حكم العقيقة؟      •      تنشيف الرطوبة      •     

قبس من نور
أَيْنَ مَنْ كَانَ اَعَدَّ عَديدَاً وَاَكْنَفَ جُنُودَاً وَاَعَظَمَ آثارَاً؟

الإمام أمير المؤمنين (ع)

جديد الموقع
من محتوى الموقع
الأسرة وقضايا الزواج (8)
الاستعداد للحياة : الإدعاء بأن الحياة الزوجية خالية من النزاع يفتقد إلى أساس ، إلا أن أكثر المنازعات إنما تنجم عن نفاذ الصبر وعدم القدرة على...
الأسرة وقضايا الزواج (1)
الحياة في ساحة العمل : كثيراً ما نشاهد أفراداً يلجون مسرح الحياة وفي أذهانهم رؤى وأحلام . . ولكن وبعد أن يكتشفوا أن الحياة تزخر بالألم والعذاب والصراع إذا بهم ...
الأذكياء الأغبياء !!
كان أنيقاً للغاية، يشهد له الجميع بالذوق والرقيّ في التعامل. وذات يوم وقف ليشتري بعض الخضروات من المحل الموجود في واجهة منزله، أعطته البائعة العجوز أغراضه وتناولت منه ورقة من فئة العشرين دولاراً ووضعتها في كيس النقود.. ...

مسائل وردود

المواضيع الأكثر قراءة

من سجلّ الزوار

وقع في سجل الزوار


الاسم الكريم:
أم علي ..
التاريخ:
2011-03-27
التعليق:
جزاكم الله خيرًا ووفقكم الله لما يحبه ويرضاه ..
الاسم الكريم:
محمد
التاريخ:
2011-03-28
التعليق:
السلام عليكم ، الموقع جميل جداً و فيه معلومات مهمة و نشكركم على هذه الجهود.
الاسم الكريم:
مجتبى فاضل عبدالله الحلواجي
التاريخ:
2008-10-06
التعليق:
شكرا على الموقع الجميل
بالتوفيق إن شاء الله
ونحن في الخدمة

صوتيات ومرئيات
# العنوان بِصــوت استماع تحميل
1 التكليف الشيخ حسين الأكرف 00:11:41 Save target as.. - حفظ بإسم
2 علي مولى باسم الكربلائي 06:48:00 Save target as.. - حفظ بإسم
3 نهج البلاغة - خطبة الديباج الحاج ميثم كاظم 00:20:59 Save target as.. - حفظ بإسم
4 سورة الأنبياء الشيخ عبد الباسط عبد الصمد 00:52:11 Save target as.. - حفظ بإسم
5 سورة الضحى - مقام نهاوند المعتصم بالله العسلي 00:01:35 Save target as.. - حفظ بإسم

دعاء اليــوم

دعاء يوم الجمعة

اَلْحَمْدُ للهِِ الاَْوَّلِ قَبْلَ الاِْنْشاءِ وَالاِْحْياءِ وَالاْخِرِ بَعْدَ فَناءِ الاَْشْياءِ الْعَليمِ الَّذى لا يَنْسى مَنْ ذَكَرَهُ وَلا يَنْقُصُ مَنْ شَكَرَهُ وَلا يَخيبُ مَنْ دَعاهُ وَلا يَقْطَعُ رَجاءَ مَنْ رَجاهُ اَللّـهُمَّ اِنّى اُشْهِدُكَ وَكَفى بِكَ شَهيداً وَاُشْهِدُ جَميعَ مَلائِكَتِكَ وَسُكّانَ سَمواتِكَ وَ حَمَلَةَ عَرْشِكَ وَمَنْ بَعَثْتَ مِنْ اَنْبِيائِكَ وَرُسُلِكَ وَاَنْشَأْتَ مِنْ اَصْنافِ خَلْقِكَ اَنّي اَشْهَدُ اَنَّكَ اَنْتَ اللهُ لا اِلـهَ اِلاّ اَنْتَ وَحْدَكَ لا شَريكَ لَكَ وَلا عَديلَ وَلا خُلْفَ لِقَوْلِكَ وَلا تَبْديلَ وَاَنَّ مُحَمَّداً صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ عَبْدُكَ وَرَسُولُكَ اَدّى ما حَمَّلْتَهُ اِلَى العِبادِ وَجاهَدَ فِي اللهِ عَزَّ وَجَلَّ حَقَّ الْجِهادِ وَاَنَّهُ بَشَّرَ بِما هُوَ حَقٌّ مِنَ الثَّوابِ وَاَنْذَرَ بِما هُوَ صِدْقٌ مِنَ الْعِقابِ اَللّـهُمَّ ثَبِّتْني عَلى دينِكَ ما اَحْيَيْتَني وَلا تُزِغْ قَلْبي بَعْدَ اِذْ هَدَيْتَني وَهَبْ لي مِنْ لَدُنْكَ رَحْمَةً اِنَّكَ اَنْتَ الْوَهّابُ صَلِّ عَلى مُحَمَّد وَعَلى آلِ مُحَمَّد وَاجْعَلْني مِنْ اَتْباعِهِ وَشيعَتِهِ وَاحْشُرْني في زُمْرَتِهِ وَوَفِّقْني لاَِداءِ فَرْضِ الْجُمُعاتِ وَما اَوْجَبْتَ عَلَيَّ فيها مِنَ الطّاعاتِ وَقَسَمْتَ لاَِهْلِها مِنَ الْعَطاءِ في يَوْمِ الْجَزاءِ اِنَّكَ اَنْتَ الْعَزيزُ الْحَكيمُ.


أنت الزائر رقم
276827