مقالات: هل تجوز ممارسة العادة السرية لمن يخشى الوقوع في الزنا وما إليها من المعاصي العظمى؟      •      الشباب وتنظيم الوقت      •      بشهادة الأطباء .. كتم العطسة يهدد حياتك!!      •      الأخلاق عند الإمام الصادق (ع) (2)      •      لن اترك ابني المراهق وحده!!      •      مسائل وردود: نجاسة بول الرضيع      •      في الأمانة      •      في التعامل في البورصة      •      لماذا يقال أن أكل السمك حلال نهار الأربعاء؟      •      الاستمناء في الضرورات الطبية      •     

المسائل والردود » باب
» الشك في فعل الركوع
» قراءات [ 17902 ] - نشر في: 2012-03-02           [طباعة] [إرسال لصديق]



السؤال:

إذا حصل شك أثناء القيام في أنه ركع أم لا، فإذا ركع وكان هو فعلاً راكع أصبح هناك ركوعان فتبطل الصلاة بزيادة هذا الركوع، لأنه ركن تبطل الصلاة بزيادته أو نقيصته عمداً أو سهواً، وإذا لم يركع ولم يكن هو فعلاً فتبطل الصلاة أيضاً بنقيصته، فما هو الحل ؟

الجواب:

إذا شك في الركوع أثناء القيام وجب عليه الركوع، وإذا تبين له بعد ذلك أنه كان قد ركع أعاد صلاته، وإن لم يتبين له ذلك فلا شيء عليه.

 
إلى أعلى إلى الخلف - Back