مقالات: البلاك بيري،، صديق الشباب الجديد      •      النفس وتأثيرها المصيري على الإنسان      •      مراهقون@ BlackBerry      •      الشباب في القرآن الكريم      •      عدم تحريف القرآن      •      مسائل وردود: هل يجوز تقديم الطعام للمفطر عمدًا ؟      •      الأدلة العقلية على وجود الله تعالى      •      في سب ولعن الليالي والأيام والساعات والجبال      •      في التعامل في البورصة      •      السجود على التربة من الجهة المنقوشة      •     

المسائل والردود » باب المسائل المتفرقة «
» سجدة التلاوة
» قراءات [ 19584 ] - نشر في: 2012-08-04           [طباعة] [إرسال لصديق]



السؤال:

ما هو الواجب في سجدة التلاوة؟ وما هو الذكر المتعلق بها؟

الجواب:

لا يجب فيها إلا النيّة، وليس فيها تكبير افتتاح أو تشهد أو تسليم، ولا يراعى فيها الطهارة من الحدث ولا الخبث، ولا الاستقبال ولا طهارة محال السجود، ولا الستر وصفات الساتر.

ولا يجب الذكر بل يستحب، وهناك روايات عديدة للذكر فيها، فمنها أن يقول: « سجدت لك يا رب تعبدا ورقا لا مستكبرا عن عبادتك ولا مستنكفا ولا مستعظما بل أنا عبد ذليل خائف مستجير » ، أو يقول : « لا إله إلا الله حقا ، لا إله إلا الله إيمانا وتصديقا ، لا إله إلا الله عبودية ورقاً ، سجدت لك يا رب تعبدا ورقا لا مستنكفا ولا مستكبرا بل أنا عبد ذليل ضعيف خائف مستجير » ، أو يقول : « الهي آمنا بما كفروا ، وعرفنا منك ما أنكروا ، وأجبناك إلى ما دعوا ، الهي فالعفو العفو » ، أو يقول ما قاله النبي ( صلى الله عليه وآله وسلم ) في سجود سورة العلق وهو : « أعوذ برضاك من سخطك وبمعافاتك عن عقوبتك ، أعوذ بك منك ، لا احصي ثناء عليك ، أنت كما أثنيت على نفسك ».

 
إلى أعلى إلى الخلف - Back